برهان العسل


رواية برهان العسل للكاتبه سلوى النعيمى تصنف من الأدب الإيروتيكى تحكى صاحبة القصة عن متعتها عندما كانت تُجامع عددا من الرجال، فهي لا تمل ولا تكل من ممارسة الجنس مع أي كان موضحة أنها ترغب في الوصول إلى شهوتها ونشوتها غير مهتمة بماذا يرغب الرجل فيها؟ أو أصلا لماذا قرر ممارسة الحب معها؟ا
لباب الثاني المفكر والتاريخ الشخصي تتحدث الراوية عن قصتها مع شاب لم تُسمه بل أطلقت عليه لقب “المفكر” وذلك نظرا لأفكاره المثيرة التي لا تنتهي عند ممارسة الحب. المفكر هذا كان سيد الرجال بالنسبة للراوية، فمعه تشعر بالراحة والطمأنينة، فهو يعرف كيف يجعلها تنتشي ويعرف مكامن قوتها، لا تعرف إن كانت تحبه فعلا أم لا؛ لكن ما دامت تحصل منه على ما تريد فالأمور تسير على ما يرام. كما تتحدث صاحبة القصة عن تاريخها المليئ بالمغامرات مع هذا “المفكر” فهو الذي كان يتذوق عسلها في كل مرة، ولم يكن يخجل من مسك مؤخرتها في الشارع أمام حشد غفير من الناس؛ بل لم يكن يخجل من ممارسة الجنس معها وتقبل نهيدها وسط شوارع المدينة وهذا ما جعلها تتعلق به أكثر فأكثر.

اسم الكتاب: برهان العسل
اسم الكاتب: سلوى النعيمى
عدد الصفحات:
حجم الملف:

تحميل الكتاب


Comments are closed.